الرئيسية / الاخبار / الخرس الزوجي بقلم شاهين چاهين

الخرس الزوجي بقلم شاهين چاهين

الخرس الزوجي.


في مجتمع اغتالته العولمة و غزت مواقع التواصل الاجتماعي كينونة الأسرة واغتصبت روح الأسرة النووية بصورة مباشرة أو غير مباشرة
أصبح لابد من دراسة علاقة الزوجين في ظل تلك المتغيرات والتي من أول صورها هو الحرس الزوجي الذي أصاب العلاقات الزوجيه
وذلك يتجلى في قطعه الكترونيه جعلت من نفسها صدر يحتوي أوجاع وافراح واسرار الزوجين
إنما السؤال المحير من المتسبب في الخرس الزوجي ؟
وماهي النتائج المترتبة علي الخرس الزوجي ؟
وما هي سبل النجاة من الوقوع في الخرس الزوجي؟

اما عن المتسبب في الخرس الزوجي فإن كل طرف مسؤول مسؤولية مباشرة في حدوث ذلك أحد أضلاع مثلث الخرس الزوجي والذي كما ذكرت أحد أضلعه هو تلك القطعة الحديدية الصغيرة التي حل محل صدور من نحب في افراغ مستوى صدورنا
أما الضلع الاخر فهي الزوجة والتي هي قناة الاتصال المنوط بها قتل كل انواع الخرس الزوجي وخلق قنوات التواصل مع زوجها من خلال ما تمتلكه من أساليب ومقومات تمكنها من إفراغ كل اوجاع من حولها وخاصة الزوج علي صدرها
الضلع الثالث هنا هو الزوج والذي يكون من أهم مسببات الخرس الزوجي وذلك يكون الحلقة الأضعف التي تستسلم أمام ضغوط ويهرب من الواقع الى مجتمع وهمي يناسب رغباتهم
إن في الأمرين هناك عامل مشترك ألا وهو الهاتف الذي هو ملجأ الروحين الزوج والزوجة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والمجتمع الازرق الذي هو من إنشاء الخرس الزوجي وجعله سمه من سمات الحياة الزوجية حاليا
إن التقليد الذي هو سمة من سماتنا في المجتمع العربي هو احد اهم اسباب تاخر عقولنا في كل جوانبه أحد أهم جوانب التقليد هو ما يجزئه من الثقافة الغربية في حياتنا الزوجية من تقليد أعمى ليس له قواعد حقيقية
*أما النتائج المترتبة علي الخرس الزوجي فحدث ولا حرج وخير دليل عليها ارتفاع حالات الطلاق في أحد أهم فترات الزواج وهي بدايات الزواج وسن البلوغ الاربعين وما فوقه والذي أصبح يوصف لدينا بسن الرغبة في وصف لا يليق إنما هو من نتائج الخرس الزوجي وهو احساس الزوجين بالرغبة في الحياة مع اشخاص اخرين يعانون من نفس الخرس الزوجي وتلك هي الكارثة والنتيجة الطبيعية لحياة بين زوجين يسودها خرس وكتم وضيق صدر فتقتل الرغبة في الحياة الزوجية
لذلك اقول ان الخرس الزوجي هو السلاح الأبيض والسهم الذي يسكن قلوب من هم في سن الأربعين ويتغذى على أرواحهم المكلوبة التي اصبحت افواههم فيها مقيدة إن اجتمعت أرواحهم يوما
ان الخرس الزوجي هو فراش يجمع الاجساد ليلا دون ارواح تسكنها
وفي مقال آخر نتحدث تفصيلا عن سبل النجاة من الخرس الزوجي
تحياتي
شاهين جاهين

شاهد أيضاً

ضبط رنجة فاسدة بأحد محلات حى الزهور خلال حملة تموينية ببورسعيد

      كتبت/ علا محمد كمال شنت مديرية التموين والتجارة الداخلية ببورسعيد برئاسة ناصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.